شريط أدوات الوصول إلى الويب
12-12-2020

رئيس "القومي لحقوق الإنسان" يوقع بروتوكول التعاون مع هيئة الرقابة الإدارية

أكد السيد محمد فايق رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان أن بروتوكول التعاون بين المجلس وهيئة الرقابة الإدارية يمثل إضافة كبيرة لعمل المجلس في تعزيز ودعم حماية حقوق الإنسان وقيم النزاهة والشفافية، ووجه خالص الشكر والتقدير للسيد اللواء أركان حرب حسن عبد الشافي ولهيئة الرقابة الإدارية على بروتوكول التعاون المشترك، مضيفاً أن المجلس لن يدخر جهداً في ترجمة البروتوكول إلى برنامج عمل يجسد التطلعات المشتركة في مكافحة الفساد واحترام حقوق الإنسان.

وأعرب رئيس المجلس عن تقديره الشخصي وتقدير المجلس القومي لحقوق الإنسان، للدور الذي تقوم به هيئة الرقابة الإدارية والأجهزة المعنية في مكافحة الفساد وحماية الإنجازات التي يحققها المجتمع والدولة.

يهدف بروتوكول التعاون بين المجلس والهيئة إلى تبادل الخبرات ذات الاهتمام المشترك في كافة المجالات، تنفيذاً لأهداف كلٍ من الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان والاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد، وفقاً للمواثيق الأممية والإقليمية، وذلك بالإضافة إلى تبادل الأنشطة التدريبية والتوعية بنشر ثقافة حقوق الإنسان، والمساهمة في تنفيذ مصر لالتزاماتها الدولية الناشئة عن أحكام الاتفاقيات الدولية ذات الصلة.

توقيع البروتوكول تم يوم الأربعاء 9 ديسمبر 2020 خلال فعاليات الاحتفال باليوم العالمي لمكافحة الفساد الذي نظمته هيئة الرقابة الادارية، وبالتزامن مع اليوم العالمي لحقوق الإنسان، ووقعه السيد محمد فايق رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان واللواء أركان حرب حسن عبد الشافي أحمد رئيس هيئة الرقابة الإدارية، وشهد مراسم التوقيع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء.